ألفا مليار دولار خسائر العالم

ألفا مليار دولار خسائر العالم
عمال في الحر

قدّرت الأمم المتحدة الخسائر التي سوف يخسرها العالم بحلول عام 2020 إن استمرت درجة الحرارة على حالها وتواصل العمال عملهم تحت الشمس الحارقة بألفي مليار دولار سنوياً.

وجاء التقرير تحت عنوان “التغير المناخي والعمل:وعملت عليه هيئات عدة تابعة للأمم المتحدة وجمعيات نقابية دولية. وقد قدرت هذه الهيئات أعداد العمال المتأثرين بدرجات الحرارة المرتفعة في العالم بنحو مليار ونصفعامل. ويعيش هؤلاء في دول تأثرت بالتغير المناخي، معظمهم في دول آسيا الجنوبية وجنوب الولايات المتحدة وأميركا الوسطى ومنطقة الكاريبي وشمال أميركا اللاتينية، فضلاً عن شمال إفريقيا وغربها.

كما لفت التقرير إلى أن العاملين في درجات حرارة تفوق ال36 درجة مئوية يميلون إلى تخفيف وتيرة العمل وإطالة الاستراحات أو حتى في أحيان إلى تغيير موقع سكنهم بحثاً عن فرص عمل في مناخ أكثر اعتدالاً. هذا إلى جانب الأضرار الصحية التي يسببها العمل في هكذا أجواء.
ويأتي التقرير  بعد أسبوع من توقيع اتفاق تاريخي في باريس لحصر الاحتراز الحراري، والذي لا تزال القدرة على تنفيذه موضع شكوك وتساؤلات.