كتب: آخر تحديث:

توجه الرئيس محمود عباس صباح اليوم الاثنين، إلى العاصمة الفرنسية باريس لإلقاء كلمة أمام لجنة الخارجية في مجلس الشيوخ الفرنسي حول مؤتمر باريس.

ويلتقي الرئيس خلال زيارته الرسمية إلى باريس، بنظيره الفرنسي فرانسوا أولاند ووزير الخارجية جان مارك، لبحث مخرجات مؤتمر باريس وكيفية تطبيقها على الارض، إضافة الى العلاقات الثنائية والوضع في المنطقة خاصة الوضع السوري.

وفي السياق ذاته، أعلن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح جمال محيسن، عن اجتماع مهم ستعقده اللجنة المركزية للحركة عقب عودة الرئيس محمود عباس من زيارته لفرنسا.

وافاد محيسن في حديث صحفي، اليوم سيتم خلال الاجتماع توزيع كافة المهام على أعضاء اللجنة بما فيها نائب رئيس الحركة، مشيرا إلى أن معظم الأعضاء السابقين في مركزية فتح سيبقون في مواقع عملهم.

ونفى محيسن استحداث مفوضية جديدة خاصة بالقدس، مؤكداً على أن القدس على رأس جدول أعمال كل المفوضيات.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *