شرطة الخيالة الكندية تسمح للنساء بارتداء الحجاب كجزء من الزي

شرطة  الخيالة الكندية تسمح للنساء بارتداء الحجاب كجزء من الزي

أعلنت شرطة الخيالة الملكية الكندية، أن عناصرها من النساء، يرتدين الحجاب كجزء من الزي، وذلك تشجيعا للنساء المسلمات على الانخراط في صفوف هذه الشرطة.
وأوضح سكوت برادسلي، المتحدث باسم وزير السلامة العامة رالف غوديل، أن مفوض شرطة الخيالة الملكية وافق مؤخرا على تلك الإضافة إلى الزي.
أن الهدف من ذلك هو تشجيع مزيد من المسلمات على التفكير في العمل في شرطة الخيالة الكندية الملكية.
وحيث يتشكل زي شرطة الخيالة من سترة حمراء طويلة وحذاء جلدي خاص بركوب الخيل وقبعة عريضة، ويعد رمزا كنديا.
ويرجع الزي إلى القرن التاسع عشر، عندما كانت تلك الشرطة تفرض حكم القانون في ولايات غرب كندا ومناطق القطب الشمالي.
وتعرضت الشرطة لغضب شعبي عام 1990، حين سمحت للضباط السيخ بارتداء العمامات كجزء من الزي، إلا أن الاستياء تراجع وبدأ الكنديون يتقبلون التغيير.