الجيش الروسي يستهدف طائرات الدرون الأميركية بسوريا

الجيش الروسي يستهدف طائرات الدرون الأميركية بسوريا
طائرات الدرون الأميركية
قال مسؤولون أميركيون إن الجيش الروسي قام بالتشويش على بعض الطائرات من دون طيار الأميركية التي تعمل في الأجواء فوق سوريا، مما أثر بشكل خطير على العمليات العسكرية الأميريكية، حسبما أورد موقع قناة إن بي سي الأميركية، الثلاثاء.

وأوضح المسؤولون أن الروس بدأوا بالتشويش على بعض طائرات الدرون قبل عدة أسابيع، وأيضا بعد سلسلة من الهجمات بالأسلحة الكيماوية المشتبه بها على المدنيين في الغوطة الشرقية التي يسيطر عليها المعارضة.

واعتبر المسؤولون أن الجيش الروسى قلق من قيام القوات الأميريكية بالرد على الهجمات، لذا فقد بدأوا في التشويش على أنظمة تحديد المواقع في الطائرات من دون طيار العاملة في المنطقة.

وعلق عضو مجلس الشيوخ الأميركي السيناتور بن ساس، من ولاية نبراسكا، على هذه المعلومات بالقول يوم الثلاثاء إن روسيا تهدف إلى تقويض مصالحنا في كل اتجاه.

وقد يكون التشويش، الذي يعني حجب استقبال الطائرة بدون طيار لإشارة من القمر الصناعي الذي يحدد المواقع، غير معقد ، وفقاً للدكتور تود همفريز، مدير مختبر الملاحة في جامعة تكساس في أوستن.