وزارة الإعلام: استهداف الصحفيين استخفاف بقرارات مجلس الأمن

وزارة الإعلام: استهداف الصحفيين استخفاف بقرارات مجلس الأمن
الصحافيين الفلسطينين


اعتبرت وزارة الإعلام، أن استهداف الاحتلال المتعمد للطواقم الصحافية خلال مسيرة (جمعة رفع العلم) شرق غزة استخفافًا بقرار مجلس الأمن الدولي (2222)، وإمعانًا في الإرهاب والعدوان الذي يُلاحق الإعلاميين.

وأكدت الوزارة، أن إصابة الصحفيين، أحمد أبو حسين من إذاعة (صوت الشعب) بعيار ناري في البطن، ومحمد الحجار بعيار في الكتف، ووقوع حالات اختناق وإغماء جراء استنشاق الغاز، واستهداف سيارات البث الإخباري بطائرات دون طيار، يطلق نداء عاجلًا لتوفير حماية دولية للإعلاميين، ويستدعي محاسبة إسرائيل على جرائمها، التي لا تسقط بالتقادم.