النائب محمد دحلان: عملت و لازلت أعمل على فتح معبر رفح البري

النائب محمد دحلان: عملت و لازلت أعمل على فتح معبر رفح البري
معبر-رفح

قال النائب في المجلس التشريعي محمد دحلان ان من نفذ وخطط لاستهداف موكب رئيس الوزراء الفلسطيني د. رامي الحمدالله في غزة الثلاثاء الماضي يريد تدمير القطاع وتدمير فرصة المصالحة بين (فتح وحماس) وإنهاء كل الحالة السياسية الفلسطينية.

وأضاف في حوار مع قناة فرنسا 24 الليلة الماضية ان الأمور ستتضح خلال الأيام المقبلة باعترافات واسماء واضحة.

وفيما يتعلق بعلاقته مع حركة حماس قال دحلان 🙁 تفاهماتي مع حماس كانت واضحة ومعلنة بعيدا عن التحليلات والاختلافات التي تمت،،انا لا اريد ان أكون مكان أحد ، ولا بديلا عن الرئيس عباس).

وتابع 🙁 انا لا اتكتك على حماس في موضوع غزة تحديداً ، انا اتحدث من باب انساني صرف ، انا لي جار فقير ولي جار او صديق سجين او شهيد، وبالتالي اذا لا اشعر بحجم النكبة الذي يعيشها أبنائنا في غزة اليوم لا يحق ان اسمي نفسي فلسطيني).

وحول علاقته بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، قال دحلان 🙁 انا عملت وما زلت أعمل على فتح معبر رفح البري ، وهناك ظروف خاصة في مصر بعملياتها في سيناء).

وكشف دحلان عن أنه تدخل بين فتح وحماس في ملف المصالحة الفلسطينية ، قائلا ” كلما وصلت المصالحة لطريق مسدود أذهب لمصر من أجل تحفيزهم أكثر وإعادة بناء المصالحة الوطنية”.

وأضاف 🙁 قلت للطرفين لا تعملوا حسابي انا وزملائي في أي شيء بالمستقبل ، نحن نريد ان يكون هناك مصالحة بين فتح وحماس ، وعندما سمع ابو مازن جاء الى المصريين وانا تراجعت من طرف واحد ، ورغم ذلك لم أوقف المساعدات التي نقدمها لقطاع غزة وليس لجيوبنا ، وقلنا لهم تفضلوا وبدأت المصالحة ثم توقفت الآن).