الاحتلال يقتلع ألف شجرة زيتون من أراضي قلقيلية

الاحتلال يقتلع ألف شجرة زيتون من أراضي قلقيلية

افاد مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة “بتسيلم”، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتلعت ألف شجرة زيتون لشق شارع التفافي على 104 دونمات من أراض في محافظة قلقيلية.

ووفقا لبيان صادر عن المركز، اليوم الخميس، فإن قوات الاحتلال اقتلعت الأشجار وجرفت الأراضي المحاذية لقريتي عزون والنبي إلياس، في محافظة قلقيلية.

وبين المركز أن “قرار شق الشارع اتخذ لأول مرة في عام 1989، من أجل تفادي الحاجة إلى السفر عن طريق النبي الياس، لكنه لم ينفذ حتى شهر أيلول/سبتمبر عام 2013، حين بدأت عملية تخطيط للشارع في مؤسّسات التخطيط التابعة لسلطات الاحتلال، وفي تشرين الأول/اكتوبر عام 2015 تمّ تعجيل المشروع في أعقاب الضغط الذي مارسته قيادات المستوطنين، وبعد وعد قطعه رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو على نفسه”.

وأوضح المركز أن مصادرة الأراضي واقتلاع أشجار الزيتون يلحقان بأصحاب الأرض ضررًا جسيمًا، إذ فقدوا مصدر دخل، وأصولاً ذات قيمة اقتصادية كبيرة، وموردًا لأرض خدمت جميع سكّان المنطقة لأغراض الاستجمام والترفيه.