زواج الابنة الصغري للرئيس التركي رجب طيب أردوغان

زواج  الابنة الصغري للرئيس التركي رجب طيب أردوغان
زواج بنت الرئيس التركي

احتفل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمس بزواج الابنة الصغرى سمية من سلجوق بيرقدار الذي يصنع طائرات من دون طيار في إسطنبول وسط إجراءات أمنية مشددة.
وذكرت وسائل إعلام تركية أن حفل الزفاف حضره نحو 6 آلاف مدعو.

وعملت سمية أردوغان خريجة كلية الاقتصاد في لندن، مستشارة لحزب العدالة والتنمية في مجال السياسة الخارجية وقت كان والدها رئيس الوزراء، لكنها توقفت عن تقديم خدماتها الاستشارية للحزب عندما أصبح أردوغان رئيساً للجمهورية سنة 2014. وهي حالياً نائبة رئيسة «جمعية النساء والديمقراطية» التي تعنى بالدفاع عن حقوق المرأة.

أما زوجها، فهو قد درس في جامعة إسطنبول التقنية وحاز شهادة دكتوراه من معهد جورجيا للتكنولوجيا في الولايات المتحدة، وهو مسؤول تقني في شركة عائلته «بايكر ماكينا» التي تصنع طائرات من دون طيار وسبق لها أن شاركت في عدة مشاريع لتطوير الأنظمة الدفاعية في تركيا.