مقتل 3 مستوطنين في عملية طعن بمستوطنة حلميش برام الله

مقتل 3 مستوطنين في عملية طعن بمستوطنة حلميش برام الله
القدس
كتب: آخر تحديث:

أصيب الشاب الفلسطيني عمر عبد الجليل العبد (19 عاما) مساء اليوم الأربعاء بجروح وصفت بالحرجة، بعدما أطلقت قوات الاحتلال الاسرائيلي النار عليه بزعم تنفيذه عملية طعن في مستوطنة (حلميش) برام الله.

وأسفرت العملية عن مقتل 3 مستوطنين، فيما إصيبت مستوطنة رابعة بجروح وصفت بالحرجة، بحسب ما أعلنه الاعلام العبري.

هذا واعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي شاب آخر بزعم أنه ساعد المنفذ في العملية.

وأوضحت صحيفة معاريف العبرية أن المستوطنين تترواح أعمارهم ما بين 40 و 60 عاما، فيما تبلغ المستوطنة المصابة 60 عاما.

وأشارت إلى أن المنفذ يبلغ من العمر 19 عاما من قرية كوبر غرب محافظة رام الله.

وفي تفاصيل العملية، ذكرالاحتلال، أن الشاب تسلل إلى مستوطنة (حلميش) ونفذ عملية طعن، مما أسفر عن مقتل 3 مستوطنين، فيما جرى إطلاق النار عليه، مما أدى لإصابته، وجرى نقله إلى مستشفى بيلنسون في (بيتاح تكفا) .

من جانبها أوضحت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية أنه جرى التحقيق مع المنفذ.

وأفاد شهود عيان، أن صافرات الإندار دوت في مستوطنة (حلميش) بعد وقوع العملية.

هذا وشرع جيش الاحتلال عمليات بحث وتفتيش في المنطقة، خوفاً من وجود منفذ آخر، بحسب زعمه.

في غضون ذلك، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة كوبر شمال غرب رام الله، حيث أغلقت كافة مداخلها.

في السياق ذاته، أكد موقع (واللا) العبري أن ما يسمى بهيئة الأركان العامة في الجيش الإسرائيلي ستجري جلسة تقدير موقف في أعقاب عملية الطعن التي وقعت في مستوطنة (حلميش) برام الله.

عن الكاتب

  • تواصل مع الأمل الأخبارية:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *