التنقيب عن الغاز رهن المصالحة

التنقيب عن الغاز رهن المصالحة
الكاتب اياد العرابيد
كتب: آخر تحديث:

بقلم الكتاب/ اياد العرابيد

الحديث عن المصالحة الذي أصبح حديث الساعة لدي الغزيين ترافق معه تصريحات رئيس الوزراء رامي الحمد الله عن فتح باب التنقيب عن الغاز وإستخراجه من شاطئ بحر غزة بالتعاون مع إحدى الشركات الأجنبية.

بما يخدم الإقتصاد الوطني الفلسطيني والنهوض بالمشاريع الإقتصادية المهمة في قطاع غزة لعل بادرة الأمل في التنقيب عن الغاز تكون سبباً هاماً في إنجاح ملف المصالحة لما تشهده غزة من تردي في الأوضاع المعيشية والإقتصادية التي مرت بها حكومة حماس مع أن حقل الغاز الذي تحدث عنه الحمد الله تم اكتشافه عام 2000 في عهد الراحل ياسر عرفات، وتوقف بسبب إنتفاصة الأقصى والأحداث السياسية التي مرت بها غزة ما بعد ذلك حتى عام 2007 الذي كان سببا في الإنقسام الفلسطيني وسبباً في تعطل وتوقف كافة المشاريع الوطنية الفلسطينية ضمنها ملف إستخراج الغاز.

نأمل أن تتم المصالحة في حل كافة القضايا العالقة والتي أهمها توحيد الصف الفلسطيني قيادة وشعباً بما يضمن لنا بعد ذلك فتح الآمال أمام ملفات ومشاريع إقتصادية عدة سوف تسهم حتماً في دخل سنوي ثابت للسلطة بما لا يقل عن 3 مليار دولار وحل أزمة الكهرباء في غزة والضفة عاشت فلسطين وعاصمتها القدس الشريف.

عن الكاتب

  • تواصل مع الأمل الأخبارية:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *